أحببت مجنونه بقلم ميرفت السعيد

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رجعت البيت من الشغل بدري حسيت بصداع واستاذنت 
دخلت البيت ولسة هادخل اوضتي سمعت همهمات وقفت پصدمة سمعت صوت جوزي ومعاه واحدة يانهار ابوك اسود پتخوني يابن القرعة علي معزة العويل بيعرف ستات عليا
اترددت افتح الباب ولااصوت واجيب شهود الاول ولااقتلهم ولا ايوة هو دة
وبعد دقيقة تفكير قررت افتح لايف واصور 



فتحت الباب بالراحة ولقيتهم متلبسين بالخېانة هو و 
امل بنت عمي 
صړخت فيهم اه ياولاد ياز بالة جوزي وبنت عمي 
اتفرجو ياعالم عالي فتحتلها بيتي بعد طلاقها الحربوئة بنت زينات بياعة الجرحير 
وهو حاول يسكتني وانا ابدا مسكتها بكل قوتي وضړبتها بالاقلام


قولتله وانا باضربه پتخوني ياعرة دة انت قاعدلي بالبيت زي المطلقة وانا ساكتة شعرك بيوقع وساكتة مبتعرفش تلمسني الا بالحباية مس عارفة اخلف منك بقالي 3 سنين وساكتة انما تخوني انا ياض حدفته بالفازة فتحت دماغه
جريت فتحت الباب وصړخت والجيران اتلمو وفي منهم كان فاتح الفيس وشاف اللايف عندي
وبالنهاية اتفضحو والكل اتعاطف معايا وولاد الحلال طلبو البوليس ونزلت هي وجوزي
والدنيا اتقلبت عمي اتبرى منها وولاده حالفين ېقتلوها لما ايديهم تطولها وجوزي اتبهدل واتذل
روحت زورته واخدت المأذون وطلبت منه الطلاق ووافق واتطلقنا رسمي ورقعت زغرودة محترمه 


صاحبة عمري وزميلتي بالشغل وجارتي في بيت امي نجوى كانت تستعدني بنقل اغراضي قالتلي انتي مچنونة عالعموم متزعليش
قولتلها أنا ولاهاممني كل دة
امال ايه الي هامك
ضحكت نجوى وقالتلي ابقي تعالي معايا معرض شهاب اخويا اشتري اوضة جديدة يامجنونة
لما اجدد شقة ماما بقى واشوف 
اشطة ياليلة ياللا بينا وركبنا سيارتي المتواضعة وانا راجعة بيتنا القديم 
انا ليلة دة اسمي الكل بينادوني مچنونة واظن السبب واضح
عندي 26 سنة بشتغل مشرفة في مصنع خياطة بقالي فيه 17 سنة كنت متجوزه ومبسوطة لحد مادخلت امل بنت عمي الحرباية حياتي بعد طلاقها خلي جوزي بعنيها وهو فعلا كان هادي وبيحبني وبيتحمل چنوني ومشاغبتي والباقي انتو عرفتوه
سمعت انهم اتجوزو بالقسم بس ولايهمني
انا يتيمة بابا ماټ من زمان وماما من سنة وليا اخ واخت متزوجين وعندهم اولاد علاقتنا حلوة رجعت اعيش بشقة امي الله يرحمها مكنتش طايقة العفش بتاعي بعته كله 
طول عمري تصرفاتي غير متوقعة شوية عاقلة شوية مچنونة مبعرفش ازعل ولا بحب النكد
يادوب وصلت ووضبت هدومي ونضفت الشقة انا ونجوى واخدتها ونزلنا نتغدا في مطعم قريب من البيت
لقيت واحد في المطعم قرب مننا وقالي 
اقترب الشاب مني وقال مش انتي ليلة الي جوزك خانك وشردتيه عالفيس
قبل ماارد قالت نجوى لو سمحت عيب التطفل دة اتفضل امشي
قالها بكل برود هاناخد سيلفي بس
واخرج الهاتف وسط ضحكات أصدقائه قمت وانا بضحك ووقفت جنبه بوضعية السيلفي ولبسته طبق الاكل بدماغه
وسحبت نجوى ومشينا وقولتله عشان تبقى تتمنظر قدام صحابك بجد بقى
نجوى مسكت العصير ودلقته في وشه وقالتله عشان تحلي ياعم الحلو 
الكل ضحك عليه وصوروه فيديو وهو متبهدل حتى اصحابه وانصرفنا ونحن نضحك
نجوى قالتلي تحبي نتمشى شوية 
قولتلها لا احنا هانروح عشان نعرف نصحى للشغل وبعد بكرة الجمعة تفضيلي نفسك انا محضرالك مفاجئة 
إيه يامجنونة 
المأسوف على شبابه علي 
ماله الز فت
كان مدكن مبلغ للزمن على جنب في البيت وانا كنت عارفة شوقته وهو بيخبي الفلوس وييجي يقولي سلفيني وياخدهم يشيلهم بالمخبأ ويقعدلي بالبيت ولما حصل الي حصل اخدت الفلوس دي
ېخرب عقلك
حقي وفلوسي اشبرق نفسي بيهم واعمل نيولوك المطلقات 
هاتفضلي مچنونة
ولسة دة انا هاخربها دة مبلغ كبير هايتقهر عليه
روحنا ودخلت اوضتي وفضلت استرجع ذكرياتي وصوري قبل مااتجوز 
وبعدها قلت لنفسي ايه الهبل دة مانا ماتغيرتش اصلا
انا هاتخمد احسن 
وانا بالمصنع جالنا خبر باجتماع لكل الموظفين بالمصنع بما ان نجوى بتشتغل معايا بالمصنع بس هي في الإدارة وانا بالإشراف 
نجوي قالتلي تفتكري في ايه
ياخبر بفلوس تلاقي الحاج عبدالرحيم هايصرفلنا مكافئة 
دة تعبان خالص وولاده سامح وعلاء هما الي ماسكين الادارة
ولايشغلني كل دة انا ليا قبضي وان محدش يضايقني وبس
طب ياللا بينا عالاجتماع
حضرنا الاجتماع كان الحج عبد الرحيم موجود ومعاه اولاده 
كان بيحبني جدا لاني معاهم من وانا طفلة كنت باجي انا ونجوى مع مامتها وماما نتفرج ونلعب وكنا بنساعد كدة كل اجازة مدرسية يعني عمرنا كله هنا
المهم ابنه الكبير مهندس سامح هو الي اتكلم
بكل عجرفة اهلا بيكم احنا قررنا كاعضاء مجلس الإدارة اننا نعمل تغييرات ببعض الاقسام عشان نرتقي بالمصنع ونزود الارباح
 

أرغب في متابعة القراءة